icn-close icn-search
  • الإمارات العربية المتحدة

الإمارات العربية المتحدة

English

العودة إلى الانتقال من إستخدام الأيبور والليبور

الأسئلة الشائعة حول الإنتقال من إستخدام الإيبور والليبور

التحديث الأخير: يوليو 2021

تُقدم هذه الأسئلة والاجوبة الشائعة لعملاء بنك أبوظبي الأول (ش.م.ع) وكل من الشركات التابعة له (يشار إليها مجتمعة باسم "بنك أبوظبي الأول") الذين قد يكون لديهم منتج أو اتفاقية تقليدية أو إسلامية تستخدم سعر الفائدة المعروض بين البنوك في لندن ("ليبور") أو أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك (معاً إلى جانب "ليبور"، أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور") كمعدل مرجعي.


قد يطرأ تغيير على المعلومات المتعلقة بوقف استخدام أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور" في أي وقت من الأوقات، ولا يعني تزويدك الأسئلة والأجوبة الشائعة، بأن بنك أبوظبي الأول يعتبر المعلومات الواردة في هذه الوثيقة صحيحة في أي وقت من الأوقات بعد التاريخ المحدد أعلاه، أو أن أي معلومات أخرى مقدمة لك فيما يتعلق بوقف استخدام أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور" تعتبر صحيحة في أي وقت من الأوقات بعد تاريخ المراسلة ذات الصلة التي تحتوي على مثل هذه المعلومات.


إن عملية الانتقال من استخدام أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور" عملية مستمرة. وبدوره يقوم بنك أبوظبي الأول بشكل مستمر بمراقبة تطورات السوق المصاحبة لعملية الانتقال من استخدام "ليبور" وأسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور" إلى المعدلات الخالية من المخاطر (RFR). كما يقوم بنك أبوظبي الأول بتقييم التأثيرات ووضع أطر استراتيجيات التخفيف من المخاطر لدعم عملائه خلال عملية الانتقال.


لا يتحمل بنك أبوظبي الأول أي مسؤولية أو التزام فيما يتعلق بإدارة أو تقديم أو أي مسائل أخرى متعلقة بالمعدلات المعتمدة سابقاً؛ مثل: أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور" أو أي معدل بديل، حيث تشمل على سبيل المثال لا الحصر؛ ما إذا كانت مكونات أو خصائص أي معدل بديل مشابهةً أو تعطي نفس القيمة أو التكافؤ الاقتصادي للمعدلات القياسية الأصلية (بما في ذلك أسعار الفائدة الأخرى المعروضة بين البنوك "آيبور") أو ما إذا كان لأي معدل بديل نفس حجم وسيولة المعدل القياسي الأصلي قبل التوقف عن استخدامه أو عدم توفره.


باستثناء ما نتفق معك عليه خطياً؛ لا يقدم بنك أبوظبي الأول المشورة أو التوصيات بخصوص مدى ملائمة خيار المنتجات أو حلول التمويل الخاصة بك. ينبغي عليك أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت بحاجة للحصول على مشورة مهنية مستقلة (قانونية أو مالية أو ضريبية أو بخلاف ذلك)، قبل إبرام أي اتفاقية أو الاستثمار في أي منتج يستخدم إلى أي معدل قياسي؛ مثل: أسعار الفائدة المعروضة بين البنوك "آيبور". لا يترتب على بنك أبوظبي الأول أي واجبات أو التزامات تجاهك فيما يتعلق بإدارته لعملية الانتقال من سعر "آيبور" إلى معدلات بديلة. لا يتحمل بنك أبوظبي الأول مسؤولية تحديث هذا المستند.


Logo

بنك أبوظبي الأول

بنك أبوظبي الأول ش.م.ع

حمل تطبيق بنك أبوظبي الأول

View